مجلس العريش

أبوظبي ، الامارات العربية المتحدة / 2014

كان فهم قضية الأمن الغذائي الحساسة خصوصا في المناطق الصحراوية هوالدافع الرئيسي لتصميم مشروع "مجلس الروافد". وقد خصصت شركة "الروافد الزراعية" رؤية خاصة لهذا المشروع بهدف الترويج للأغذية العضوية ودعم الأغذية المحلية المتوفرة في الامارات التي تواجه ظروف مناخية قاسية بالاضافة الى نقص المياه الحاد.

بناءا على طلب العميل قامت اكس اركيتكتس بتصميم نقطة استراحة (مجلس) يمكن شركة الروافد الترويج لمنتجاتها ووضع اللمسات الأخيرة على صفقاتها التجارية في الموقع بجوارساحتي النخيل. تعرف أشجارالنخيل منذ القدم بأنها مواد بناء متجددة لذا حرصت اكس اركيتكتس على إعادة احياء الأساليب المعمارية التقليدية في الواحات باستخدام سعف النخيل كمواد البناء الأساسية للمجلس.

توافر خشب النخيل في الموقع ، ودورها في خفض الحرارة وامتصاص الرطوبة في المنطقة كان مصدر الوحي للمعماريين لإعادة دمج الأساليب التقليدية في البناء مع احتياجات ومتطلبات القرن 21 .وبالتالي ، فإن تصميم غلاف العريش القابل للطي يوفرعدة وظائف للمجلس منها التهوية و كسر حدة أشعة الشمس القاسية مما يضيف لمسة من الضوء والظل على المساحة الداخلية.

 

فريق التصميم

أحمد آل علي ، فريد اسماعيل ، ريكاردو روبستيني، نازيش خان، هيا مشفيج ، عبدالله بشير ، مرهان أميري، رشا أحمد شوقي

  • العميل

    الروافد الزراعية ذ.م.م

  • الوظيفة

    مجلس

  • المساحة المبنية

    1300 متر مربع

  • المجال‎

    عمارة

  • الحالة

    جاري

مجلس العريش

أبوظبي ، الامارات العربية المتحدة / 2014

كان فهم قضية الأمن الغذائي الحساسة خصوصا في المناطق الصحراوية هوالدافع الرئيسي لتصميم مشروع "مجلس الروافد". وقد خصصت شركة "الروافد الزراعية" رؤية خاصة لهذا المشروع بهدف الترويج للأغذية العضوية ودعم الأغذية المحلية المتوفرة في الامارات التي تواجه ظروف مناخية قاسية بالاضافة الى نقص المياه الحاد.

بناءا على طلب العميل قامت اكس اركيتكتس بتصميم نقطة استراحة (مجلس) يمكن شركة الروافد الترويج لمنتجاتها ووضع اللمسات الأخيرة على صفقاتها التجارية في الموقع بجوارساحتي النخيل. تعرف أشجارالنخيل منذ القدم بأنها مواد بناء متجددة لذا حرصت اكس اركيتكتس على إعادة احياء الأساليب المعمارية التقليدية في الواحات باستخدام سعف النخيل كمواد البناء الأساسية للمجلس.

توافر خشب النخيل في الموقع ، ودورها في خفض الحرارة وامتصاص الرطوبة في المنطقة كان مصدر الوحي للمعماريين لإعادة دمج الأساليب التقليدية في البناء مع احتياجات ومتطلبات القرن 21 .وبالتالي ، فإن تصميم غلاف العريش القابل للطي يوفرعدة وظائف للمجلس منها التهوية و كسر حدة أشعة الشمس القاسية مما يضيف لمسة من الضوء والظل على المساحة الداخلية.

 

فريق التصميم

أحمد آل علي ، فريد اسماعيل ، ريكاردو روبستيني، نازيش خان، هيا مشفيج ، عبدالله بشير ، مرهان أميري، رشا أحمد شوقي

  • العميل

    الروافد الزراعية ذ.م.م

  • الوظيفة

    مجلس

  • المساحة المبنية

    1300 متر مربع

  • المجال‎

    عمارة

  • الحالة

    جاري