محمية واسط للأراضي الرطبة

الشارقة، الإمارات / 2015

كانت محمية واسط للأراضي الرطبة في الأصل مجرد مجمع للنفايات ومياه المجاري. وقد بدأت عملية إصلاح وإعادة تأهيل هذا النظام البيئي المتضرر عام 2005. حيث أزيل ما يعادل 40 ألف متر مربع من النفايات، وتمت زراعة 35 ألف شجرة، وذلك لمعالجة الأرض من الكيماويات السامة والمحافظة على المسطحات الملحية الفريدة والكثبان الرملية الساحلية. 

وبعد سنوات من العمل المضني لإرجاع الطيور غير المهاجرة إلى هذا الموقع، أصبحت محمية واسط موطناً لـ 350 فصيلة، ومنطقة لهبوط 33 ألف طير مهاجر، ورئة تتنفس منها مدينة الشارقة.

تأسس مركز زوار واسط للأراضي الرطبة ضمن الموقع لمواصلة الجهود في حماية البيئة الطبيعية، وتثقيف المجتمع حول غنى النظام البيئي للأراضي الرطبة، وتوفير المعلومات حول الطيور التي تتردد إلى المنطقة وغيرها من الأراضي الرطبة في الإمارة. وقد أصبح هذا المركز وجهة مفضلة لدى مراقبي الطيور والباحثين.

يتماهى التصميم العمراني للمركز مع البيئة المحيطة ويستخدم التضاريس الطبيعية الموجودة للتقليل من التشويش البصري على المشهد الطبيعي. حين يصل الزوار، يقودهم ممر إلى معرض طولي تحت الأرض، حيث يجدون جداراً شفافاً بالكامل يسمح للزوار بخوض تجربة حسية ضمن البيئة الطبيعية للطيور ليصبحوا جزءاً منها.

 

فريق التصميم

أحمد آل علي، فريد اسماعيل، ميركو أوربان، باريا منافي، دانة شيخ، عبد الله بشير، وليد المزيني، كريستيان جيرونيمو، براين أبارينتوس، إياد زرافة، حيدر القلمجي.

  • العميل

    هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة

  • الوظيفة

    مركز للزوار

  • المساحة المبنية

    2534 متر مربع

  • المجال‎

    عمارة/ استشارة بيئية/ تخطيط حضري

  • الحالة

    تم الإنجاز

محمية واسط للأراضي الرطبة

الشارقة، الإمارات / 2015

كانت محمية واسط للأراضي الرطبة في الأصل مجرد مجمع للنفايات ومياه المجاري. وقد بدأت عملية إصلاح وإعادة تأهيل هذا النظام البيئي المتضرر عام 2005. حيث أزيل ما يعادل 40 ألف متر مربع من النفايات، وتمت زراعة 35 ألف شجرة، وذلك لمعالجة الأرض من الكيماويات السامة والمحافظة على المسطحات الملحية الفريدة والكثبان الرملية الساحلية. 

وبعد سنوات من العمل المضني لإرجاع الطيور غير المهاجرة إلى هذا الموقع، أصبحت محمية واسط موطناً لـ 350 فصيلة، ومنطقة لهبوط 33 ألف طير مهاجر، ورئة تتنفس منها مدينة الشارقة.

تأسس مركز زوار واسط للأراضي الرطبة ضمن الموقع لمواصلة الجهود في حماية البيئة الطبيعية، وتثقيف المجتمع حول غنى النظام البيئي للأراضي الرطبة، وتوفير المعلومات حول الطيور التي تتردد إلى المنطقة وغيرها من الأراضي الرطبة في الإمارة. وقد أصبح هذا المركز وجهة مفضلة لدى مراقبي الطيور والباحثين.

يتماهى التصميم العمراني للمركز مع البيئة المحيطة ويستخدم التضاريس الطبيعية الموجودة للتقليل من التشويش البصري على المشهد الطبيعي. حين يصل الزوار، يقودهم ممر إلى معرض طولي تحت الأرض، حيث يجدون جداراً شفافاً بالكامل يسمح للزوار بخوض تجربة حسية ضمن البيئة الطبيعية للطيور ليصبحوا جزءاً منها.

 

فريق التصميم

أحمد آل علي، فريد اسماعيل، ميركو أوربان، باريا منافي، دانة شيخ، عبد الله بشير، وليد المزيني، كريستيان جيرونيمو، براين أبارينتوس، إياد زرافة، حيدر القلمجي.

  • العميل

    هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة

  • الوظيفة

    مركز للزوار

  • المساحة المبنية

    2534 متر مربع

  • المجال‎

    عمارة/ استشارة بيئية/ تخطيط حضري

  • الحالة

    تم الإنجاز